مساعد الأمين العام للأمم المتحدة تشيد بالمكتنزات التاريخية لصنعاء القديمة

قالت مساعد الأمين العام للأمم المتحدة مدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي السيدة هيلين كلارك "إن مدينة صنعاء القديمة تمثل، وبما تحويه من معالم وشواهد معمارية متفردة، متحفا كبيرا يختزل بين جنباته مفردات حضارية تدل على الهوية التاريخية المتميزة للإنسان اليمني".

 

وأبدت المسئولة الأممية خلال زيارتها اليوم لمدينة صنعاء القديمة إعجابها الشديد بالطابع المعماري المتميز للأحياء القديمة في المدينة .

 

واطلعت هيلين كلارك على النمط المعماري للجامع الكبير بصنعاء و تاريخ بنائه والادور التنويرية التي أسهم بها الجامع في حقب التاريخ المنصرمة .

 

كما طافت، ومعها مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة المدير الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة الانمائي أمة العليم السوسوة،بعدد من أحياء وأسواق مدينة صنعاء القديمة.  


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك