هيومان رايتس ووتش تدعو اليمن إلى وقف إعدام قاصر

هيومان رايتس ووتش تدعو اليمن إلى وقف إعدام قاصر

دعت منظمة هيومان رايتس ووتش وبعض جماعات حقوق الانسان اليمنية حكومة اليمن الى وقف تنفيذ حكم الاعدام في شاب أدين بتهمة القتل وقالت انه ارتكب الجريمة عندما كان قاصرا.

 

وقالت هيومان رايتس ووتش ان محمد طاهر ثابت سموم وعمره غير معلوم لانه لا يحمل شهادة ميلاد لا يمكن اعدامه لان القانون اليمني والقانون الدولي يحظران تطبيق عقوبة الاعدام على أفراد ارتكبوا جرائم وهم دون سن 18 عاما.

 

ووافق ممثل الادعاء اليمني في قضية سموم الاسبوع الماضي على تأجيل الاعدام الذي كان مقررا في وقت مبكر يوم الاربعاء لاتاحة مزيد من الوقت لتحديد عمره.

 

واستشهد أحمد القرشي رئيس منظمة سياج اليمنية لحماية الطفولة باحد عشر قضية لشبان يمنيين يواجهون حكم الاعدام وجرى تعليق التنفيذ لحين تحديد اعمارهم.

 

واستندت هيومان رايتس ووتش الى بحث اجراه صندوق الامم المتحدة للطفولة ( يونيسيف) قائلة ان اليمن الفقير يفتقر الى الوسائل الكافية لتحديد سن المتهمين ممن لا يملكون شهادات ميلاد بما في ذلك أدوات الطب الشرعي اللازمة والموظفين.

 

وقال بيد شيبارد الباحث الكبير في مجال حقوق الاطفال بمنظمة هيومان رايتس ووتش في بيان عبر البريد الالكتروني "عندما تفشل الحكومات في ضمان تسجيل المواليد يكون النهج الوحيد العادل مراعاة أي أدلة متاحة تشير الى أن المتهم دون السن."

 

وتقول جماعات حقوق الانسان الدولية ان اليمن اعدم قاصرا واحدا فقط منذ عام 1993. وحدد الفحص الطبي عمر هذا القاصر على انه 17 عاما بعد الحكم عليه في 2002 وتنفيذ الحكم في 2007.

 

وتواجه الحكومة اليمنية ضغطا دوليا للقضاء على جناح القاعدة المتمركز على أراضيها. كما تسعى لاخماد تمرد انفصالي في الجنوب وتعزيز هدنة هشة مع المتمردين الشيعة في الشمال
 


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك