النقابة تعلن توثيق 112 حالة انتهاك طالت حرية الصحافة في اليمن خلال 2020

النقابة تعلن توثيق 112 حالة انتهاك طالت حرية الصحافة في اليمن خلال 2020

أعلنت نقابة الصحفيين اليمنيين، اليوم الثلاثاء، توثيق 112 حالة انتهاك طالت حرية الصحافة في اليمن خلال العام 2020.

وقالت النقابة في تقريرها السنوي إنها رصدت 112 حالة انتهاك طالت صحفيين ومصورين وممتلكاتهم ومقار مؤسسات إعلامية منذُ مطلع 1 يناير حتى 30 ديسمبر من العام 2020م الماضي.

وحسب التقرير فقد "تنوعت الانتهاكات بين الاختطافات والاعتقالات بـ 33 حالة بنسبة 29,5% من اجمالي الانتهاكات، يلي ذلك التهديد والتحريض على الصحفيين بـ 22 حالة بنسبة 19,6%، ثم المنع والمصادرة بـ 13 حالة بنسبة 11,6%، والمحاكمات والتحقيقات بـ10 حالات بنسبة 8,9%، ثم الإيقاف عن العمل بـ 10 حالات بنسبة 8,9%، يلي ذلك التعذيب بـ 7 حالات بنسبة 6,3%، و6 حالات اعتداءات بنسبة 5,4%، و3 حالات قتل بنسبة 2,7".

وأشار إلى أن "الحكومة بتشكيلاتها وهيئاتها المختلفة 50 حالة انتهاك بنسبة 44,6% من إجمالي الإنتهاكات فيما ارتكبت جماعة الحوثي33حالة بنسبة 29,5 % وارتكب مجهولون 13 حالة بنسبة 11,6%، والمجلس الانتقالي الجنوبي 12 حالة بنسبة 10,7% ، فيما ارتكبت وسيلة إعلامية خاصة 3 حالات بنسبة 2,7%، و حالة واحدة ارتكبها فصيل في المقاومة بنسبة 0,9%".

وكان مرصد الحريات الإعلامية في اليمن قد أعلن توثيق 143 انتهاكاً ضد الحريات الإعلامية في اليمن خلال العام 2020 تنوعت بين القتل والإصابة والاختطاف والاعتداء واستهداف مؤسسات إعلامية.

وقال المرصد في تقرير إن أبرز الانتهاكات التي توثقها كانت مقتل ثلاثة صحفيين هم نبيل القعيطي وأديب الجناني وبديل البريهي، والحكم بإعدام 11 صحفي بينهم صحفية.

وأوضح المرصد أنه بالإضافة الي حالات القتل فقد تم رصد 11 حكم إعدام ضد صحفيين و 7 حالات اختطاف، و10 حالات إصابة و 11 حالات اعتقال و 11 حالات اعتداء، و 15 حالات تهديد ، و4 إيقاف عن العمل، و 5 حالات انتهاك مورست ضد مؤسسات إعلامية، و 66 حالات أخرى.

وأكد المرصد أن جميع الأطراف المسيطرة في اليمن مارست أنواع مختلفة من الانتهاكات الموثقة للحريات الصحفية بهدف التضييق على حريات الراي والتعبير وبدرجات متفاوتة حيث ينظر كل طرف للصحفيين والمدافعين عن حرية الرأي والتعبير من منظوره الخاص.

وتصدرت جماعة الحوثي قائمة مرتكبي الانتهاكات ضد الصحفيين في اليمن بواقع 70 انتهاكاً من إجمالي الحالات المسجلة خلال العام الماضي، و44 حالة انتهاك مارستها أطراف تابعة للحكومة اليمنية، و22 انتهاكاً قام بها مجهولين، و3 حالات مارستها أطراف تابعة لمسلحي المجلس الانتقالي الجنوبي، و4 حالات قام بها متنفذين، وفق تقرير المرصد.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك