نائب الرئيس: حان الوقت لتوحد اليمنيين وإنجاز معركتهم مع الانقلاب

نائب الرئيس: حان الوقت لتوحد اليمنيين وإنجاز معركتهم مع الانقلاب

أكد نائب رئيس الجمهورية الفريق الركن، علي محسن صالح، على أنه حان الوقت لأن يتوحد جميع اليمنيين لمواجهة وإنهاء مشروع الانقلاب الحوثي الإيراني.

وقال في برقية تهنئة إلى رئيس الجمهورية،  بمناسبة عيد الأضحى المبارك إنه"آن الأوان لأن نتوحد جميعاً من أجل مواجهة وإنهاء مشروع الانقلاب الإرهابي الحوثي الايراني والتفرغ لبناء اليمن الاتحادي الذي يتسع لكل أبنائه، وأن نطوي صفحة الصراعات الجانبية ونتفرغ جميعاً لخدمة شعبنا وأمتنا ونحافظ على الثوابت والمكتسبات الوطنية وفي مقدمتها النظام الجمهوري والوحدة والتعددية السياسية والديمقراطية"، حسب وكالة سبأ الحكومية.

وأضاف قائلاً "مع احتفالنا بهذه المناسبة الدينية العظيمة فإنه من المؤسف أن نحتفل بعيد آخر وبلدنا لا يزال يرزح تحت ويلات الحرب ويواجه لظى النار التي أشعلتها العصابة العنصرية الحاقدة بعد انقلابها على الدولة في سبتمبر 2014م".

وتابع:"إننا على ثقة بأن شعبنا البطل الذي يخوض منذ ست سنوات حربه مع هذه العصابة الإمامية صابراً صامداً، سيكون قادراً على استعادة الدولة وتخليص البلد من شر هذه العصابات التي جلبت الموت والحزن إلى كل بيت في اليمن".

وعبر نائب الرئيس عن اعتزازه بمواقف الأشقاء في المملكة العربية السعودية الذين كانت جهودهم ملموسة وواضحة وحرصهم البالغ على إنفاذ اتفاق الرياض، وما تم من جهود مشكورة في هذا السياق.

وأشار إلى أن هذه الجهود تسمح باستئناف وإنجاز معركة اليمنيين مع الانقلاب واستعادة صنعاء عاصمة الدولة اليمنية التاريخية ليبدأ اليمنيون في بناء جمهوريتهم الاتحادية التي تتسع لحياتهم الكريمة المنشودة وتأذن بزوال مشاريع التمزيق والتطييف المريضة والصغيرة.

وأكد ثقته بالشعب اليمني البطل الذي يخوض منذ ست سنوات حربه مع هذه العصابة الإمامية صابراً صامداً، بأنه قادر على استعادة الدولة وتخليص البلد من شر هذه العصابات التي جلبت الموت والحزن إلى كل بيت في اليمن.

وكان رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي قد أكد في خطاب موجه لأبناء الشعب اليمني بمناسبة عيد الأضحى المبارك على "الالتزام بالمضي في التصدي لمليشيا جماعة الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، ودحرها من كل المناطق التي تسيطر عليها، وردع مشروعها العنصري الاستعلائي الذي تحاول جاهدة تطويق الشعب اليمني العظيم بقيوده وسلاسله الآثمة". ، على "الالتزام بالمضي في التصدي لمليشيا جماعة الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، ودحرها من كل المناطق التي تسيطر عليها، وردع مشروعها العنصري الاستعلائي الذي تحاول جاهدة تطويق الشعب اليمني العظيم بقيوده وسلاسله الآثمة".

ودعا هادي إلى توحيد الجهود "لإنجاز معركتنا الرئيسية والمصيرية في مواجهة الانقلاب الحوثي الدموي واستعادة العاصمة صنعاء من سيطرة أذناب إيران وإعادتها للبيت العربي الكبير".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك