وزير الإعلام: سفن الصيد الإيرانية تستخدم كغطاء لعمليات تهريب الأسلحة للمليشيا الحوثية

وزير الإعلام: سفن الصيد الإيرانية تستخدم كغطاء لعمليات تهريب الأسلحة للمليشيا الحوثية

قال وزير الإعلام اليمني "معمر الإرياني"، إن إيران تستخدم سفن الصيد في المياه الإقليمية لبلاندنا للتمويه وكغطاء لتهريب الأسلحة والصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة للمليشيا الحوثية.

وأدان الوزير واستنكر بشدة الأنشطة العدائية التي تنفذها سفن إيرانية في المياه الإقليمية اليمنية بشكل متكرر من تجريف للثروة السمكية وحوادث إطلاق النار على قوارب الصيد والصيادين اليمنيين. 


‏وأضاف الوزير في تصريح لوكالة الأنباء الرسمية، أن التقارير الرسمية أكدت أن السفن الإيرانية اخترقت المياه الإقليمية مؤخرا على شكل مجموعات في المناطق الجنوبية الغربية من ارخبيل سقطرى والبحر العربي مستغلين اضطراب البحر وصعوبة الحركة.

وأشار إلى أنه سبق وتم القبض على سفن تدعي انها للصيد وهي في الحقيقة سفن تهريب الأسلحة للمليشيا الحوثية.

‏وطالب الارياني الأمم المتحدة والدول دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بإدانة هذه الأنشطة العدائية والضغط على النظام الإيراني لوقف ممارساته باعتبارها مساس بسيادة اليمن وأمنه واستقراراه وتهديد لأمن الإقليم وانتهاك صارخ للقوانين والمواثيق الدولية التي تحفظ حقوق الدول وتنظم عملية الاصطياد.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك