في أول زيارة له لعدن.. السفير الأمريكي: السلاح يجب أن يكون بيد الدولة فقط ولا ندعم الجماعات التي تريد تقسيم اليمن

في أول زيارة له لعدن.. السفير الأمريكي: السلاح يجب أن يكون بيد الدولة فقط ولا ندعم الجماعات التي تريد تقسيم اليمن السفير الأمريكي ورئيس الوزراء معين عبدالملك (إرشيف)

وصل السفير الأمريكي ماثيو تولر صباح اليوم الخميس إلى عدن في زيارة هي الأولى منذ مغادرتها بعد الإنقلاب الذي نفذه الحوثيون عام 2015.

وتأتي الزيارة بعد يوم واحد من زيارة مماثلة للسفير الروسي حيث زار عدن أمس الأربعاء والتقى رئيس الوزراء معين عبدالملك وقال إنهم بصدد تجهيز القنصلية الروسية لإعادة فتحها في عدن.

وفي مؤتمر صحفي عقده السفير تولر في عدن قال إن واشنطن تبذل كل الجهود الممكنة لإنهاء الصراع في اليمن، وقال إن بلاده قلقة على الأوضاع في اليمن، مشدداًعلى أنه: يجب حصر السلاح في اليمن بيد الدولة فقط، وأنها هي المعنية بضبط الأمن والإستقرار في كل الأراضي اليمنية.

وجدد الدبلوماسي الأمريكي التأكيد على أن حكومة بلاده لا تدعم الجماعات التي تسعى لتقسيم اليمن لأن أمريكا والعالم كله يدركون أن مصلحتهم تكمن في يمن موحد آمن ومستقر. وقال إن واشنطن حريصة على وحدة اليمن واستقراره، مضيفاً: " ندرك أهمية عدن ونعمل مع الحكومة على إعادة بناء المؤسسات، ولقاءاتنا هنا تبحث تعزيز التعاون في مختلف المجالات".

وقال تولر إن، بعض المجموعات اليمنية، في إشارة للحوثيين، تهدد بأسلحة ثقيلة دول الجوار.

وأكد السفير الأمريكي على أنه يجب الإلتزام بالقرارات الدولية بحظر توريد السلاح لليمن، ورغم قوله إن بلاده تشعر بالإحباط من مماطلة الحوثيين في الالتزام بالاتفاقيات إلا أنه جدد أمله في تنفيذ الإتفاقيات الموقعة بين الحوثيين والحكومة.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك


-->