وقفة احتجاجية لأمهات المختطفين في تعز تندد بمقتل مختطفين تحت التعذيب

أمهات المختطفين

نظمت رابطة أمهات المختطفين وقفة احتجاجية أمام مقر محافظة تعز ،اليوم السبت، تنديدا بجرائم الاختطاف وتعذيب المختطفين.

 

وقالت الرابطة بأنها تلقت بلاغا من أسرة المختطف والمخفي قسراً محمد صالح النوم من محافظة عدن بأنها لا تعلم شيئاً عن صحة وحياة ابنها الذي اختطف قبل ثلاثة أعوام، بعد تداول أخبار عن مقتله تحت التعذيب في أحد السجون بعدن.

 

كما أكدت الرابطة تلقيها بلاغاً آخر من أسرة المختطف والصحفي أنور الركن عن وفاته بعد يومين من إطلاق سراحه من سجن مدينة الصالح التابع لجماعة الحوثي، وقال البلاغ بأن الجماعة طلبت من أسرة الركن الحضور لاستلامه وهو فاقد للوعي و في حالة صحية سيئة بعد أشهر من اختطافه.

 

وطالبت رابطة أمهات المختطفين في بيان لها المنظمات الحقوقية والسياسيين والإعلاميين والنشطاء لإدانة تلك الجرائم اللاإنسانية والتكاتف لمواجهتها والضغط للكشف عن مصير جميع المختطفين والمخفيين قسرا وتمكينهم من حقوقهم.

* الصورة من الإرشيف

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق