بن دغر: اقصر الطرق للسلام هي تسليم السلاح والاعتراف بالشرعية

أحمد بن دغر

قال رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر اليوم الاثنين "إن اليمن يمر بظروف غاية في التعقيد , ولكنه سينتصر في نهاية المطاف.


واضاف بن دغر في كلمة طويلة القاها في افتتاح مؤتمر "دعم مرجعيات الحل السياسي في اليمن والذي نظمته الأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي في الرياض: سوف ننتصر في معركتنا مع الحوثيين وإيران في هذا الجزء الغالي من الوطن العربي الكبير، سوف ننتصر يمنيين وعرباً في هذه المواجهة التاريخية فنحن ندافع عن وطننا وأرضنا وحقنا في العيش على هذه الرقعة من الكون بسلام.


وقال بن دغر: لا أفق لأي ادعاء بالتفوق والتميز والسلالية، لن تنتصر في نهاية المطاف إلا الأفكار والرؤى العقلانية، كما سينهزم الإرهاب بكل صوره واشكاله، وستجفف منابعه.


واضاف: وقع خطأ عندما سًمح للحوثييين المشاركة بمؤتمر الحوار دون أن يطلب منهم ترك السلاح.


وذكر أن أقصر الطرق للسلام في بلادنا هي في الاعتراف بالشرعية، وتسليم السلاح والانسحاب من المدن، وبالتطبيق الكامل للقرار الدولي رقم 2216.

وأكد بن دغر "أن السلم الدائم يبدأ بالاعتراف بمخرجات الحوار الوطني والدولة الاتحادية، وذلك يبدأ بالأنسحاب من العاصمة صنعاء والمدن الأخرى، وتسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة، لإفساح الطريق أمام الحلول السياسية.

 

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق