التحالف العربي: اتخذنا إجراءات لاستمرار حرية الملاحة عبر باب المندب

التحالف العربي: اتخذنا إجراءات لاستمرار حرية الملاحة عبر باب المندب

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن، أن قيادة التحالف بالتنسيق مع المجتمع الدولي «اتخذت الإجراءات اللازمة لاستمرار حرية الملاحة البحرية والتجارة العالمية عبر مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر».

جاء هذا في بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية اليوم الأربعاء، عقب أسبوع من استهداف الحوثيين ناقلة نفط سعودية في مضيق باب المندب (الذي يمر من خلاله نحو 4.6 ملايين برميل نفط يوميا).

وقال المتحدث باسم التحالف العقيد الركن تركي المالكي، إن «الإجراءات المتخذة (لم يوضح ماهي) تتوافق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة في مقدمتها القرار 2216».

وبين المتحدث «أن تحالف دعم الشرعية في اليمن مستمر في جهوده بالتنسيق مع المجتمع الدولي» لحفظ الأمن الإقليمي والدولي والإسهام في استقرار الاقتصاد العالمي.

وأضاف، أن تلك الإجراءات تأتي بعد إجراء قيادة التحالف الأيام الماضية بتقييم «جميع الأعمال العدائية الإرهابية التي تقوم بها الميليشيا الحوثية المدعومة من إيران والتي تستهدف حرية الملاحة البحرية في مضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر، والتي كان آخرها استهداف إحدى ناقلات النفط السعودية».

وحذر من أن «استمرار الميليشيات في هذا النهج الإرهابي سيتسبب في كارثة بيئية واقتصادية تضر بمصالح دول المنطقة والعالم».

وهاجمت جماعة الحوثيين، الأربعاء الماضي، ناقلتي نفط سعوديتين في مضيق باب المندب، قبالة ميناء الحديدة اليمني (غرب)، ما دفع الرياض إلى تعليق مرور شحنات النفط من المضيق، وأثر سلبًا على أسعار النفط في السوق العالمية.

وأعلنت جماعة الحوثيين، الثلاثاء، وقف أحادي الجانب للعمليات العسكرية البحرية يبدأ منتصف الليل، ويستمر لمدة أسبوعين قابلة للتمديد.

وتقود السعودية تحالفًا عربيًا منذ مارس/ آذار 2015 ينفذ عمليات عسكرية في اليمن، دعمًا للقوات الحكومية في مواجهة الحوثيين المسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ سبتمبر/ أيلول 2014.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك