العشرات من المسافرين عالقين في عدن بسبب تأخر «طيران اليمنية» لليوم الثالث

طيران اليمنية

تدهور في خدماتها ومواعيدها، وتعامل سيء مع المسافرين، ذلك أبرز ما يعانيه اليمنيين الذين يرغبون في مغادرة اليمن عبر الطيران، أو العودة على متنها.

 

منذ ثلاثة أيام لا يزال العشرات من المسافرين عالقين في مدينة عدن، بسبب تأجيل رحلة اليمنية التي كان من المفترض أن تغادر إلى القاهرة.

 

وقال مسافرون لـ"المصدر أونلاين"، إن رحلتهم على متن اليمنية المتجهة إلى القاهرة، تأخرت إلى اليوم الثالث على التوالي، ما تسبب في معاناة لهم.

 

وأوضحوا ان بعض المسافرين اضطرهم الامر الى افتراش أرضية المطار، فيما البعض لجأ الى الفنادق بسبب سوء الأوضاع الأمنية.

 

وتعيش طيران اليمنية أسوأ حالاتها منذ سنوات، حيث تشهد اعطالاً متكررة، فيما تعد حالياً طيران غير مؤمن من قبل شركات التأمين العالمية المختصة بالطيران.

طباعة إرسال

إرسل لصديقك

شارك برأيك

لديك 1000 حرف لكتابة التعليق